القيامة فى القرآن الكريم

القيامة

القيامة – قيوم – تقوم – قيوم = كثير القيام

 

  • قيامة المظهر الالهى لايقاظ الأرواح الراقدة على سرير الغفلة و الهوى

 

قيامة لتأكيد اتصال اللة بعبادة دوريا كلما اقتضت الضرورة و كلما انحطت روحانيات الناس وفسدت اخلاقهم

معنيان للقيامة فى الأديان

نقلا عن مدونة “دع الشمس تشرق”

القيامة في الاديان السماوية

اتفقت الكتب السماوية على ان القيامة تظهر في صورتين مختلفتين

الجانب الاول: وجه مفزع تنهدم فيها اركان العالم

الجانب الثاني: وجه يتبدل فيه وجه العالم بالصلح والصلاح

الجانب الاول

التوراة:

{ ولولوا لأن يوم الرب قريب قادم كخراب من القادر على كل شئ }     (أشعياء 13 , 6 )

{ هوذا يوم الرب قادم قاسيا بسخط ……… فإن نجوم السموات وجبابرتها لا تبرز نورها تظلم الشمس عند طلوعها والقمر لايلمع  بضوءه }                                  ( أشعياء , 13 , 9 )

“فهوذا يأتي اليوم المتقد كالتنور وكل المستكبرين وكل فاعلي الشر يكونون قشا ويحرقهم اليوم الآتي قال رب الجنود)                              (ملاخي 4-1)

(ذلك اليوم يوم سخط يوم ضيق وشدة, يوم خراب ودمار, يوم ظلام وقتام, يوم سحاب وضباب)                                                        ( صنفيا1-15)

الانجيل:

{ وللوقت من بعد ضيق تلك الايام تظلم الشمس والقمر لايعطى ضوءه والنجوم تسقط من السماء وقوات السماوات تتزعزع حينئذ تظهر علامة ابن الإنسان فى السماء وحينئذ تنوح جميع قبائل الأرض ويبصرون ابن الإنسان آتيا على سحاب السماء بقوة  ومجد كثير فيرسل ملائكته ببوق عظيم الصوت}            ( متى 24 , 29-31 )

“وفيما هو جالس على جبل الزيتون تقدم  التلاميذ على انفراد قائلين قل لنا … ما هي علامة مجيئك وانقضاء الدهر) متى 24-3

“فمتى نظرتم رجسة الخراب التي قال عنها دانيال قائمة في المكان المقدس ليفهم القارئ” متى 24 15

“لانه تقوم امة على امة ومملكة على مملكة وتكون مجاعات واوبئة وزلازل في اماكن ولكن هذه كلها مبتدأ الاوجاع…. ويبغضون بعضهم بعضا) متى 24-7

القرآن الكريم:

صورة تتناحر فيها الامم المختلفة “في يوم القيامة يكفر بعضكم بعضا ويلعن بعضكم بعضا” يوم تذهل كل مرضعة عما أرضعت” “ولكن كذب وتولى ثم ذهب الى اهله يتمطى” القيامة 32و33

{اذا السماء انفطرت واذا الكواكب انتثرت واذا البحار فجرت واذا القبور بعثرت} الانفطار 1-4

{القارعة ما القارعة … يوم يكون الناس كالفراش المبثوث وتكون الجبال كالعهن المنفوش} القارعة 1-5

“يوم نطوي السماء كطي السجل” الانبياء 104

 

الجانب الثاني

التوراة

{ ويخرج قضيب من جزع يسى وينبت غصن من أصوله ويحل عليه روح الرب روح الحكمة والفهم ………….. فيسكن الذئب مع الخروف ويربض النمر مع الجدى والعجل والشبل والمسمن معا ………….. ويمد الفطيم يده على حجر الأفعوان لايسوؤون ولا يفسدون فى كل جبل قدسى لأن الأرض تمتلئ من معرفة الرب } اشعياء 11, 1-10

                                     

{ ويكون فى آخر الأيام أن جبل الرب يكون ثابتا فى رأس الجبال ويرتفع فوق التلال وتجرى إليه كل الأمم .. فيقضى بين الأمم وينصف لشعوب كثيرين فيطبعون سيوفهم سككا ورماحهم مناجل لا ترفع أمة على أمة سيفا ولايتعلمون  الحرب في ما بعد }        ( أشعياء 2 , 2-4 )

 

{لأنه يولد لنا ولد ونعطى ابنا وتكون الرياسة على كتفيه ويدعى اسمه عجيبا مشيرا إلها قديرا أبا أبديا ورئيس السلام لنمو رياسته وللسلام لانهاية ..غيرة رب الجنود تصنع هذا}

( أشعياء  9 , 6)

(لأني هأنذا خالق سموات جديدة وأرض جديدة فلا تذكر الأولى ولا تخطر على بال) (اشعيا 65-17)

(تفرح البرية والأرض اليابسة ويبتهج القفر ويزهر كالنرجس يزهر ازهارا ويبتهج ابتهاجا ويرنم. يدفع اليه مجد لبنان .بهاء كرمل وشارون.هم يرون مجد الرب بهاء الهنا) اشعيا35-1
الانجيل

{ ثم رأيت سماء جديدة وأرضا جديدة لأن السماء الأولى والأرض الأولى مضتا والبحر لا يوجد فى ما بعد وأنا يوحنا رأيت المدينة المقدسة اورشليم الجديدة نازلة من السماء من عند الله ..هوذا مسكن الله مع الناس وهو سيسكن معهم }         ( رؤيا يوحنا 21 , 1 – 4 )

(وسيمسح  الله كل دمعة من عيونهم والموت لا يكون في ما بعد ولا يكون حزن ولا صراخ ولا وجع في ما بعد لان الامور الاولى قد مضت)   رؤيا يوحنا 21-4                               

القرآن الكريم

” أشرقت الارض بنور ربها” الزمر 69

يوم تبدل الارض غير الارض والسموات وبرزوا لله الواحد القهار ” ابراهيم 48

“يوم يقوم الروح والملائكة صفا لا يتكلمون الا من أذن له الرحمن وقال صوابا” النبأ 38

 

قيامة لانارة العقول و الأرواح – قيامة مربى الانسانية لتقويم البشر عندما يهجروا الصراط المستقيم و يتغير مسلكهم.

قيامة لازالة الغمام و الدخان و السحب التى حجبت العباد عن اللة هى بداية لنزول المطر الالهى لترقية الارواح و تغذيتها – ما هو غذاء الارواح ؟

قيامة لاستمرار التطور الروحى للانسانية حتى لا يتخلف و يتقهقر المستوى الروحى او يتوقف عند حد معين رغم ان المستوى المادى آخذ فى التطور دون توقف

قيامة لدعوة الكل من الاسرة الانسانية على مائدة الرزق الالهى الذى لا ينفذ ابدا

قيامة الرسول (فعل) و قيامة ارواح الانسانية من الغفلة (رد فعل)اى الاستجابة للرسول لاحياء النفوس المستعدة

قيامة لاشعال حرارة فى ارواح البشرية بعد طول فتور و برودة روحية

قيامة لإضاءة عقول البشرية بعد اظلامها حتى لا يسقطوا فى هاوية التوحش و الانفلات و الانحطاط و تدنى السلوكيات

قيامة لنشر النور الالهى الجديد و انجذاب القلوب و التآلف بين الناس – لاعادة تربية النوع الانسانى –لازالة الظلمة و الجهل الروحى-لارتداء ثوب جديد –لإرواء العطشى للماء الروحى الطهور حيث ان الارواح ظمأت من طول غياب و اصبحت قاسية مغبرة و تحتاج الى دواء جديد يعالج  دائها الذى اصبح مزمنا و نحن لا نعرف علاجنا لقصور ادراكاتنا اى نحتاج لطبيب الهى يعرف كيف يخلصنا من مرضنا و هل نتوقع ان اللة يمتنع عن علاجنا وهو خالقنا انة مقتدر و عطاؤة مستمر و هو الفضال و الرحيم بعبادةوالغنى الحميد و نحن الفقراء الى اللة و هل تعطلت قدرة اللة او توقفت هل هو عاجز عن ان ينقذنا من عللنا انة لدية الحل الكافى الشافى كاملا غير منقوصا حيث انة عندة كل الخزائن.

 

 

*القيوم = كثير القيام كل فترة زمنية – البقرة 255

 

  • اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ{255}

  • اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ{2}

 

البعث  والقيامة  على مظهر امر اللة بداية لما  هو  قادم  بكتاب و   ورسالة الهية جديدة و نهاية فترة زمنية انتهت لرسالة سابقة ويوم البعث هذا  يوم متجدد على الدوام هل هذا البعث  حدث  من قبل عندما ذكر هذا يوم البعث

الروم 56

وقال الذين اوتوا العلم والايمان لقد لبثتم في كتاب الله الى يوم البعث فهذا يوم البعث ولكنكم كنتم لا تعلمون

البعث حدث من قبل اى ان القيامة قامت من قبل(هذا يوم البعث)

البعث  من  الموت  الروحى و الأخلاقى اى  احياء  الأنسان  من جديد   وعمل خلق جديد من خلال  رسالة الهية جديدة

البقرة 56

ثم بعثناكم من بعد موتكم لعلكم تشكرون

يوم البعث اى  يوم  ارسال رسول جديد  وكتاب الهى جديد للحكم بين  الناس بكتاب جديد بعد  ما  اختلفوا  فيما بينهم وتفرقوا  الى  أحزاب  وفرق  متناحرة

البقرة 129

ربنا وابعث فيهم رسولا منهم يتلو عليهم اياتك ويعلمهم الكتاب والحكمة ويزكيهم انك انت العزيز الحكيم

البقرة 213

كان الناس امة واحدة فبعث الله النبيين مبشرين ومنذرين وانزل معهم الكتاب بالحق ليحكم بين الناس فيما اختلفوا فيه وما اختلف فيه الا الذين اوتوه من بعد ما جاءتهم البينات بغيا بينهم فهدى الله الذين امنوا لما اختلفوا فيه من الحق باذنه والله يهدي من يشاء الى صراط مستقيم

انة نفس يوم الحشر يعنى اليوم الذى يجمع فية اللة البشر جميعا تحت خيمة الأتحاد و الوفاق بينهم من خلال قوتة الروحانية وتأثير كلامة اللهى بعد ان  كان العالم منقسم بالحواجز العرقية و الدينية والتعصبات المذهبية

قيامة رسول جديد = قيامة رسالة جديدة – آل عمران

 

*يقوم (فعل مضارع) كثرة القيام – يوم يقوم الروح – النبأ – 38

 

  • يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلَائِكَةُ صَفّاً لَّا يَتَكَلَّمُونَ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرحْمَنُ وَقَالَ صَوَاباً{38}

 

*قيامة الناس لرب العالمين – فعل مضارع – المطففين- 6

 

  • يَوْمَ يَقُومُ النَّاسُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ{6}

 

ما معنى قيامة السماء و الأرض و ما  هى الدعوة التى ستخرج من الأرض و كيف يكون ذلك الخروج – خروج من اين ؟؟  و  الى  اين ؟؟ – الروم  – 25

 

  • وَمِنْ آيَاتِهِ أَن تَقُومَ السَّمَاء وَالْأَرْضُ بِأَمْرِهِ ثُمَّ إِذَا دَعَاكُمْ دَعْوَةً مِّنَ الْأَرْضِ إِذَا أَنتُمْ تَخْرُجُونَ{25}

 

 

 

 

*اللة لا يكلم اهل النار يوم القيامة مع العلم انة سيحكم بين الناس و بين الطرفين فكيف لا يكلمهم و لا ينظر اليهم – ما هو اللسان الذى سيتكلم بة و وما هى عيونة التى سينظر بها للمؤمنين او لا ينظر بها للكافرين البقرة 174– -آل عمران 77

 

  • إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلَ اللّهُ مِنَ الْكِتَابِ وَيَشْتَرُونَ بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً أُولَـئِكَ مَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ إِلاَّ النَّارَ وَلاَ يُكَلِّمُهُمُ اللّهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ{174}

  • ِنَّ الَّذِينَ يَشْتَرُونَ بِعَهْدِ اللّهِ وَأَيْمَانِهِمْ ثَمَناً قَلِيلاً أُوْلَـئِكَ لاَ خَلاَقَ لَهُمْ فِي الآخِرَةِ وَلاَ يُكَلِّمُهُمُ اللّهُ وَلاَ يَنظُرُ إِلَيْهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ{77}

 

 

*من الذى سيرث – و للة ميراث السماء و الأرض – آل عمران – 180

 

  • َلاَ يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَبْخَلُونَ بِمَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ هُوَ خَيْراً لَّهُمْ بَلْ هُوَ شَرٌّ لَّهُمْ سَيُطَوَّقُونَ مَا بَخِلُواْ بِهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلِلّهِ مِيرَاثُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاللّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ{180}

 

*من هو الرسول الذى سيؤمن بة اهل الكتاب  قبل موتة – النساء 159

 

  • وَإِن مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ إِلاَّ لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكُونُ عَلَيْهِمْ شَهِيداً{159}

 

*متى كان لقاء اللة فى السابق حتى لا يقيم اللة وزنا لهؤلاء المكذبين- هل هم لم يقابلوا اللة من قبل او ان لقاء اللة سيكون يوم القيامة فقط –هل يمكننى لقاء اذا رغبت فى ذلك عن طريق التقرب الية و التعمق فى بياناتة و كلماتة اى اكون فى معية اللة اذا تقابلت مع كلماتة كأن روحى تقابلت معة – الكهف – 105

 

  • أُولَئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلَا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْناً{105}

 

*الرافض للرسالة هل سيحشر اعمى و لماذا اعمى ؟ و لماذا المكذب هو انسان اعمى ما هى علاقة الطنك بالعمى – طة 124

 

  • وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى{124}

 

*ما معنى اعداد و تجهيز الموازين  من أجل يوم القيامة- الأنبياء – 47

 

  • وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلَا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئاً وَإِن كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِّنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا وَكَفَى بِنَا حَاسِبِينَ{47}

 

*القيامة للحكم بين الأمم و الفصل بينهم- الحج – 17 و الحج 69

 

  • ِانَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئِينَ وَالنَّصَارَى وَالْمَجُوسَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا إِنَّ اللَّهَ يَفْصِلُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ{17}

  • اللَّهُ يَحْكُمُ بَيْنَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ{69}

 

*من الذى سيبعث بوم القيامة هل هو بعث  من قبور الغفلة او بعث رسول جديد – المؤمنون – 16

 

  • ثُمَّ إِنَّكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ تُبْعَثُونَ{16}

 

*يوم القيامة هل هو يوم للتوضيح و الفصل بين الأمم – النحل – 92

 

  • َلاَ تَكُونُواْ كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثاً تَتَّخِذُونَ أَيْمَانَكُمْ دَخَلاً بَيْنَكُمْ أَن تَكُونَ أُمَّةٌ هِيَ أَرْبَى مِنْ أُمَّةٍ إِنَّمَا يَبْلُوكُمُ اللّهُ بِهِ وَلَيُبَيِّنَنَّ لَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ{92}

 

*ما علاقة شريعة موسى بالذين اختلفوا  فية مع يوم القيامة ؟ النحل – 124

 

  • إِنَّمَا جُعِلَ السَّبْتُ عَلَى الَّذِينَ اخْتَلَفُواْ فِيهِ وَإِنَّ رَبَّكَ لَيَحْكُمُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُواْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ{124}

 

*يوم القيامة هل سيكون هناك كتابا منشورا او سيكون هناك سؤال و جواب ؟ – الاسراء – 13

 

  • وَكُلَّ إِنسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَآئِرَهُ فِي عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كِتَاباً يَلْقَاهُ مَنشُوراً{13}

 

*ما هو الهلاك الذى يجىء قبل وقوع القيامة – الاسراء 58

وَإِن مَّن قَرْيَةٍ إِلاَّ نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَاباً شَدِيداً كَانَ ذَلِك فِي الْكِتَابِ مَسْطُوراً{58}السراء 58

  • وَكُلَّ إِنسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَآئِرَهُ فِي عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كِتَاباً يَلْقَاهُ مَنشُوراً{13}

 

 

 

 

*هل يوم الحشر – يوم القيامة سيكون للعمى  و البكم و الصم و هم الذى سيدخلون النار – الاسراء 97

 

  • َمَن يَهْدِ اللّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَن يُضْلِلْ فَلَن تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِيَاء مِن دُونِهِ وَنَحْشُرُهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَلَى وُجُوهِهِمْ عُمْياً وَبُكْماً وَصُمّاً مَّأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ كُلَّمَا خَبَتْ زِدْنَاهُمْ سَعِيراً{97}

 

*ما معنى مضاعفة العذاب يوم القيامة  و امن هذة المضاعفة – الفرقان – 69

ُ

  • وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً{68} يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَاناً{69}

 

يوم القيامة هو يوم لعنة الناس بعضهم لبعض و لماذ البعض و ليس الكل و اماذ اللعن – العنكبوت – 25

 

  • وَقَالَ إِنَّمَا اتَّخَذْتُم مِّن دُونِ اللَّهِ أَوْثَاناً مَّوَدَّةَ بَيْنِكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ثُمَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُ بَعْضُكُم بِبَعْضٍ وَيَلْعَنُ بَعْضُكُم بَعْضاً وَمَأْوَاكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن نَّاصِرِينَ{25}

 

أين الأرض و السماء فى ذلك اليوم – الزمر – 67

 

  • وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالْأَرْضُ جَمِيعاً قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّماوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ{67}

 

*القيامة يوم توضيح للبيانات – الجاثية – 17

 

  • وَآتَيْنَاهُم بَيِّنَاتٍ مِّنَ الْأَمْرِ فَمَا اخْتَلَفُوا إِلَّا مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمْ الْعِلْمُ بَغْياً بَيْنَهُمْ إِنَّ رَبَّكَ يَقْضِي بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ{17}

     

    القيامة في الاديان ومعانيها العظيمة
    القيامة على نوعين
    1-القيامة الصغرى: “من مات فقد قامت قيامته” وهو الموت العنصري للجسد أي انفصال الروح عن الجسد فيذهب الجسد الى التراب ويتحلل بدون رجعة وتصعد فورا الروح الى بارئها للحساب والعقاب في العالم الابدي
    2-القيامة الكبرى: هي قيام رسول جديد برسالة جديدة تأتي على قدر عقول البشر وهذا يعني ان الفيض الالهي لن ينقطع وان الرسالات الالهية مستمرة.

    فظهور سيدنا موسى وسيدنا المسيح وسيدنا محمد وحضرة الباب وحضرة بهاء الله هو القيامة الكبرى لاهل العالم في وقت الظهور

    جاءت صور القيامة الكبرى في القرآن الكريم على 4 صور
    1- صورة مروعة من انتهاء الدنيا وتساقط النجوم وفناء الحياة على الارض
    2- صورة مشرقة من مجئ الرب والملائكة “يوم تبدل الارض غير الارض والسماوات وبرزوا لله الواحد القهار ” ابراهيم 48
    “واشرقت الارض بنور ربها” الزمر 69
    3- صورة تتناحر فيها الامم المختلفة “في يوم القيامة يكفر بعضكم بعضا ويلعن بعضكم بعضا” يوم تذهل كل مرضعة عما أرضعت” “ولكن كذب وتولى ثم ذهب الى اهله يتمطى” القيامة 32و33
    4- صورة لظهور نفختين متتاليتين الراجفة تتبعها الرادفة “يوم ترجف الراجفة تتبعها الرادفة” النازعات 6

    دلالة ان القيامة الكبرى هي قيام رسول برسالة جديدة
    1- تفضل السيد المسيح” أَنَا هُوَ القِيَامَةُ وَالحَيَاةُ” إنجيل يوحنا، الإصحاح ٢٥:١١
    2-وتفضل سيدنا محمد ” بعثت أنا والساعة كهاتين وأشار بالسبابة والوسطى”حديث شريف
    3- -تفضل حضرة بهاء الله:”قال أين الجنة والنار قل الأولى لقائي والأخرى نفسك ياأيها المشرك المرتاب”
    4- بعض ايات القران تدل على قيامة حدثت في الماضي والبعض على قيامة ستحدث في المستقبل وهذا حق لا ريب فيه اذ ان الصور التي جاءت بصيغة الماضي تدل على قيام سيدنا محمد بالدين الاسلامي, والتي تدل على المستقبل تدل على قيام رسول جديد برسالة جديدة
    5- دلائل من سورة هود: تدل على ان علامات القيامة الكبرى قد صاحبت كل ظهور جديد
    قوم هود “ولما جاء امرنا نجينا هودا والذين امنوا معه برحمه منا ونجيناهم من عذاب غليظ “هود 58
    قوم صالح واخذ الذين ظلموا الصيحه فاصبحوا في ديارهم جاثمين ” هود 67
    قوم ابراهيم: “يا ابراهيم اعرض عن هذا انه قد جاء امر ربك وانهم اتيهم عذاب غير مردود ” هود 76
    قوم عاد وثمود: ” فترى القوم فيها صرعى كانهم اعجاز نخل خاويه “الحاقة 7

    دلالة القيامة الكبرى: ان الايمان بالرسول يعني الحياة الروحية والدخول في الجنة وعدم الايمان يعني الممات الروحي والدخول في النار في عالم الدنيا
    1- “أَوَمَنْ كَانَ مَيْتاً فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُوراً يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا” سورة الأنعام ١٢٢

    2- “كيف تكفرون بالله وكنتم امواتا فاحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم اليه ترجعون ” البقرة 28
    3- “وَالَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُوْنِ اللهِ لاَ يَخْلُقُونَ شَيْئاً وَهُمْ يُخْلَقُونَ أَمْوَاتٌ غَيْرُ أَحْيَاءٍ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ” النحل ٢٠ و ٢١
    4- “وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوْسَى لَنْ نُؤْمِنَ لَكَ حَتَّى نَرَى اللهَ جَهْرَةً فَأَخَذَتْكُم الصَّاعِقَةُ وَأَنْتُم تَنْظُرُونَ ثُمَّ بَعَثْنَاكُمْ مِنْ بَعْدِ مَوْتِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ” البقرة ٥٥ و ٥٦
    5- “وَمَا يَسْتَوِي الأَعْمَى وَالبَصِيْرُ …..وَمَا يَسْتَوي الأَحْيَاءُ وَلاَ الأَمْوَت ” فاطر ١٩ إلى ٢٢
    6- “إِنَّ اللهَ يُسْمِعُ مَنْ يَشَاءُ وَمَا أَنْتَ بِمُسْمِعٍ مَنْ فِي القُبُورِ إِنْ أَنْتَ إِلاَ نَذِيرٌ” فاطر 2٢ و ٢3

    دلالة القيامة الصغرى: ان الانسان يصعد للعالم الاخر فورا للمجازاة (الجنة) والعقاب (النار) في القيامة الصغرى
    1- يوم الاسراء والمعراج رأى الرسول (ص) ان هناك ناس تتعذب في العالم الاخر
    2- قيل ادخل الجنه قال يا ليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين” يس 26 و27
    3- “ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياء عند ربهم يرزقون”ال عمران 169
    ِ4- “يا ايتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي” الفجر 27-30
    5-من الاثار المباركة البهائية:” واما ماسئلت عن الروح وبقائه بعد صعوده فاعلم انه يصعد حين ارتقائه الى يحضر بين يدي الله في هيكل لا تغيره القرون والاعصار ولا حوادث العالم … ومنه تظهر آثار الله وصفاته وعناية الله وألطافه”
    ” طوبى لروح خرج من البدن مقدسا عن شبهات الأمم انه يتحرك في هواء ارادة ربه ويدخل في الجنة العليا وتطوفه طلعات الفردوس الاعلى ويعاشر انبياء الله واوليائه ويتكلم معهم ويقص عليهم ما ورد عليه في سبيل الله رب العالمين”
    “أما أرواح الكفار لعمري حين الاحتضار يعرفون ما فات عنهم وينوحون ويتضرعون وكذلك بعد خروج أرواحهم من أبدانهم”

     

     

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: